تفسير ابن كثر - سورة الانفطار

وَمَا أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ الدِّينِ (17) (الانفطار)

تَعْظِيم لِشَأْنِ يَوْم الْقِيَامَة.

تاريخ الحفظ : 27/11/2021 9:18:37
المصدر : http://iquran.ws/t-82-1-17.html